منتدى أحبكِ في الله

للنساء والفتيات....فقط


    من رواية .. مدونات جينيت ..

    شاطر
    avatar
    Alone
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 29
    تاريخ التسجيل : 30/11/2010

    من رواية .. مدونات جينيت ..

    مُساهمة  Alone في الأربعاء ديسمبر 08, 2010 6:45 am

    من إحدى مدونات جينيت Gineet) .. أخذت هذه القصة الصغيرة والجميلة ..[color=green]عنوان القصة القصيرة : حفل لارا Lara .. =olive]](( طبعا مدرسة جينيت Gineet) داخلية .. لذلك رح تلاحظوا إنو غرفة نوم وصاحباتها والمدرسة كلو مع بعضو مختلط عليكن ))

    في يوم الخميس أخرجت جينيت Gineet) كالمعتاد دفترا بني اللون .. قد اهترأ من قدمه .. وجلست على نافذة غرفتها الصغيرة والبسيطة .. وأخرجت منها وردة حمراء مجففة .. انتظرت جينيت Gineet) قليلا وهي تجلم وتتأمل وتتذكر .. لكن أيقظها من أحلامها صوت الباب يدق و صديقتها كلارا(Clara) تصرخ : جينيت هيا أسرعي .. إن الحفلة ستبدأ بعد لحظات ..
    جينيت Gineet وبسرعة أخفت دفترها في الدرج الغامض .. وغطته بكومات من الأوراق والأغراض .. وقالت : أووووه .. عزيزتي كلارا Clara يبدو أنني نسيت أمر الحفل .. لم أجهز نفسي .. سألبس ومن ثم ألحقكن .. ذهبت كلاراClara .. واستعدت جينيت Gineet) للحفل ..
    وصلت البنات إلى غرفة زميلتهن لارا (Lara) والتي كالمعتاد تقيم الحفلات الصاخبة .. ( كل هذا في المبنى اته ) دخلت جينيت Gineet) من الباب وهي تنظر حولها ببرود ..
    لارا Lara) : أوووه .. أنظرن يافتيات إنهما التوأم جينيت Gineet) وكلارا Clara .. ماذا أعدتتما اليوم للمأدبة ؟؟
    جينيت Gineet) ببرود وابتسامة ساخرة منحنية للأمام : أميرتي .. لقد أعددنا لك الضفادع المشوية و بعض من الديدان المقرمشة .. صدقيني سينال إعجابك ..
    ومن ثم بدأت الفتيات بالتذمر من كلام جينيت Gineet) المقزز .. وتقول لارا Lara) : هذه المرة لن تهزميني في سباق الأشرعة ..
    جينيت Gineet) بتحد : سنرى ..
    وتبدأ تشجيعات البنات .. والصراخ كل مع فتاة ..
    تعد البنات الأخريات الحلبة .. لارا (Lara) : عزيزتي جينيت (Gineet) لقد غير المسار للأسف .. لذلك سنبدأ من فناء المدرسة .. وننتهي عند حجرة السيد بيل .. سنمر من جانب مقهى بيانكا Bianka و منزل السيدة وولدي (Wooldy) و السيد جيف (Giff) .. والعوائق ستكون ما نعرفها بالإضافة للتسلق وركوب القوارب أثناء تجاوزنا للنهر .. لن نتجاوزه عن طريق الجسر .. هههه .. ولن تكون هناك أي مساعدة ..
    جينيت (Gineet)إذا يحضر الغش .. عليك الاتزام ابلقوانين يا لارا Lara ولو لمرة .. ومن ثم ماذا عن الجولات ؟؟
    لارا : حسن لا يهم .. هي ثلاث فقط .. فلنبدأ يا جينيت .. كم أنا متشوقة للتغلب عليك ..
    حضرت جينيت ولارا نفسيهما للبدء .. استعداد .. انطلاق ..
    ركضت لارا ببطء مثير للشك .. بينما كالمعتاد ركضت جينيت بقوة .. متجاوزة العقبات الأولى .. وعندما وصلت جينيت للنهر .. ركبت القارب .. وبكل براءة وحب للتنافس بدات تجدف بكل ما أوتيت من قوة .. رغم عدم خبرتها لأداء مثل هذه السباقات .. لكن كما توقعت إن لارا تغش .. لقد ثقبت القارب الذي استخدمته جينيت .. إنها أكبر غشاشة في المدرسة .. لكن جينيت لم تيأس .. بل استمرت في التجديف وفي آخر اللحظات وصلت جينيت إلى الضفة الأخرى .. فرمت نفسها على يابس الطرف الآخر وهي تلهث ..
    لارا : أووه .. عزيزتي جينيت .. يا لك من مسكينة .. وداعا .. وأخرجت ضحكة ساخرة .. وشريرة ..
    لكن جينيت تقوم .. وبكل برود تسرع نحو مقهى بيانكا لتغير من مجرى السباق بعد أن فهمت خدعة لارا لهذه المرة .. انتهى السباق أحيرا بفوز جينيت ..
    تتقدم جينيت لنيل الجائزة وهي كالمعتاد قطعة حلوى .. أعطت جينيت قطعة الحلوى لصديقتها الوحيدة كلارا .. وبالتالي قامت كلارا بإعطائها لحيواناتها الأليفة ..
    تتقدم جينيت أمام البنات كلهن وتقف على مدخل المدرسة وتقول بهدوء : زميلاتي .. سأخبركن الليلة عن الخدعة الجديدة للارا كما تعودنا ..وتومىء(تشير) على لارا .. عزيزتي لارا .. لحسن ذكائي .. أعترف أنك إنسانة ذات طموح .. لكن انشغالك هذا على حساب غيرك هو أمر مشين لسمعتك .. أولا نبدأ من تأخيرك للغش .. كي تنسيني أنك ستغشين هذه المرة .. وثانيا القارب المثقوب .. لقد قمت بثقبه لأنك تعتقدين أنني لا أعرف السباحة .. لكن للأسف ألم تخبرك جاسوستك تيا Teia أنني ومنذ انتقالنا للعيش في هذه المدرسة تعلمت السباحة .. كون المدرسة تقع في منطقة مائية أصلا .. ثالثا .. وضعت في مقهى بيانكا بنتا ترتدي زيك كما في الأماكن الأخرى .. لذلك نراك اليوم تضعين الرداء على رأسك .. حتى لا يميزك أحد .. رابعا .. طلبت من السيدة وولدي أن تضع قربة فيها ماء لتسكبيها علي .. فأرتجف وأتأخر عنك إن كنت على وشك هزيمتك .. لكن لحسن حظي أنني سلكت طريقا مختصرة .. الخ .. لن أكمل الباقي فالجميع قد حفظه ..
    وتنحني جينيت للجميع منهية حديثها .. فيصفق الجميع كالمعتاد .. وتركض لارا باكية إلى غرفتها ترافقها صديقاتها ..
    هكذا تعود جينيت بكل برود لغرفتها تتأمل وتفكر ..


    جينيت : لم أحتج ذكاء لأقول ما قلته للارا .. لكنني أحب أن أبرز لجماعة الأغبياء التي ابتليت بها الذكاء البسيط الذي لدي .. أحب لو تعرف جميع قارئاتي .. أنني سجلتها في مذكراتي رغم اعتيادي لها .. لأنني أبين للجميع مدى ضيقي ومعاناتي .. لا تنسوني .. جينيت ووكلد Gineet Wookeld أبغ الـ 15 عاما .. أقطن في مدينة ليون في فرنسا .. مدرسة جيفارلو الداخلية للبنات .. يتيمة .. صديقتي الوحيدة هي النابغة كلارا سيفينسي Clara Sevesy .. تذكروني دوما ..

    صديقاتي في المنتدى .. إن جينيت شخصية بطلة في رواية صفحات طوتها الأيام .. تذكر العديد من أيامها في الميتم حينما كانت تبلغ الخامسة حتى السابعة .. لكنها نقلت إلى المدرسة الداخلية .. لتكمل تعليمها في المدينة .. تنتقل وهي والطالبات المقاربات لعمرها .. لم تجد جينيت سوى كلارا لتصبح صديقتها الوحيدة .. وجينيت تثق بها وتحبها كأختها .. كلارا شخصية ذكية .. تحب جمع العينات والمعلومات عن الحيوانات والنباتات وكل ما يصل ليدها .. تقرأ الكثير من الكتب .. جينيت انجليزية الأصل وجدت على باب الميتم مذ كان عمرها بالشهور .. عاشت وتربت في الميتم .. السيد بيل مدير الميتم والوكيلة الآنسة ولنجتون .. هما يقاربان ال50 في العمر .. تدور أحداث كثيرة في الميتم حتى وصولهن للمدرسة .. إلى أن تحب جينيت أحد الأطباء الذين تزورهم ..
    قصة جينيت طويلة لذلك سيأتي يوم أحضر قصتها منذ البداية .. هي قصة حقا جميلة .. وتتضمن حياتنا نحن الفتيات خصوصا في كافة المجالات ..

    والآن أرجو أن تنال إعجابكن ..
    avatar
    lifes dream
    مشرف متميز

    عدد المساهمات : 136
    تاريخ التسجيل : 21/11/2010
    العمر : 22

    رد: من رواية .. مدونات جينيت ..

    مُساهمة  lifes dream في السبت ديسمبر 11, 2010 4:41 am

    قصة جميلة
    جزيت خيرا أختي Alone

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 19, 2018 6:59 am